عاجل| أول ضحايا الفياجرا النسائية بعد طرحها بالصيدليات.. وفاة مسنة تناولتها أثناء ممارسة الرذيلة بالسيدة زينب والقبض على رفيقها

قياسي


نهاية مأساوية ومفجعة لم تكن في حسبان مسنة من الإسماعيلية مسجلة آداب، جاءت إلى القاهرة لممارسة الرذيلة مع راغبي المتعة الحرام، وذلك حسبما تتضمن المحضر رقم 750095 لسنة 2018، بعد تحريات الأجهزة الأمنية وتوصلها لكشف لغز وفاتها، وأخطرت النيابة التي صدرت قرارها السابق.

فلم تكن تدري السدة المسنة بأن تناولها لـ”الفياجرا” أثناء ممارسة الجنس مع زبونها “سائق”، 35 سنة، سيتسبب في نهايتها خلال توصيله لها إلى الإسماعيلية، حيث لفظت أنفاسها الأخيرة داخل السيارة، وتوفيت السيدة، 60 عامًا، وهي في طريقها إلى محطة رمسيس، وفوجئ بذلك السائق، فقرر التخلص من الجثة بإلقائها بجانب قسم السيدة زينب.

كما قررت نيابة حوادث جنوب القاهرة الكلية، إخلاء سبيل سائق على ذمة التحقيقات لاتهامه بإقامة علاقة غير شرعية مع سيدة مسنة، وكشفت التحقيقات بأن المتهم كان على علاقة بربه منزل وأثناء عودتها معه إلى محافظه الإسماعيلية توفت داخل سيارته.

اعترافات المتهم

ومن جانبه، قال المتهم أمام النيابة، إنه حاول التخلص من الجثة فعاد بها إلى منطقة السيدة زينب، وقام بإلقائها بجانب القسم، وفوجئ بتجمع الأهالي نحوه، وعقب ذلك اعترف المتهم بتسليم نفسه داخل القسم، لافتًا إلى أنه أقام علاقة جنسية آثمة مع المتوفاة مقابل حصولها منه على 200 جنيه، وأثناء ممارسة الرذيلة معه داخل شقته، تناولت المتوفاة عقاقير طبيبة قالت له أنها فياجرا نسائية.



المصدر : مصر فايف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *